"ميكرولينو" مستقبل التنقل في المدن

أعادت شركة سويسرية اختراع سيارات الخمسينيات الصغيرة ولكن بلمسة عصرية، حيث كشفت شركة Micro Mobility Systems عن أحدث سياراتها الكهربائية والتي استوحتها من سيارة الفقاعة الإيطالية إيزيتا والتي ظهرت عام 1956

والسيارة الجديدة اسمها ميكرولينو وهي ثلث حجم السيارة العادية، ولكنها أكبر قليلا من الدراجة البخارية ويتراوح سعرها ما بين 8.950 دولارا إلى 11.200 دولارا.

وهذه السيارة لا تعد سيارة بالمعنى المعروف ولكنها عربة بأربع إطارات ومحرك، بمعنى أنها لا تلبي نفس معايير السلامة الصارمة في السيارات العادية.

وتصف الشركة على موقعها هذه السيارة بأنها "مستقبل التنقل في المناطق الحضرية".

وقد قررت الشركة إنتاج أول نموذج للسيارة ميكرولينو في نهاية عام 2015 مع الشركة المصنعة للسيارات الصينية كاندي تكنولوجيز.

وهذه السيارة مصنّعة لتتناسب مع المعيشة في المدينة حيث توفر في المكان وتصميمها جذاب وتهدف لمساعدة السائقين على إيجاد مكان لوقوف سياراتهم في المدينة بدون أن يفقدوا أعصابهم.

وقد كشفت الشركة عن سيارتها ميكرولينو في معرض جنيف للسيارات هذا العام حيث حققت نجاحا كبيرا وتم حجز 500 سيارة منها في 13 يوما فقط.

وهذه السيارة صديقة للبيئة حيث تستخدم محركا كهربائيا بطاقة 15 كيلو واط لتصل سرعتها إلى 62 ميلا في الساعة مع إمكانية لأن تقطع السيارة من 60 إلى 75 ميلا في الساعة حتى تحتاج البطارية إلى شحن.

ويمكن شحن السيارة بالمقبس الكهربائي العادي، ويبلغ طول السلك الكهربائي عشرة أمتار.

وتخطط الشركة للإطلاق الرسمي في 2018.

وكانت السيارة إيزيتا هي أول سيارة يكون باب دخولها من الأمام وقد أنتجتها شركة أيزو ريفولتا في مدينة بريسو بإيطاليا، وتوقف هذا الإنتاج عام 1962.