مدونة مسلمة تثير ضجة على الانترنت بأساليبها في ربط الحجاب

تدير الكندية المسلمة سامان منير البالغة من العمر 35 عاما مدونة خاصة بالموضة، ولها مئات الفيديوهات الخاصة بالطرق المختلفة لارتداء الحجاب.

وقد أنشأت سامان صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي منذ 2011، ويتابعها أكثر من نصف مليون متابع، وبالرغم من معجبيها الذين يتزايدون كل يوم، إلا أنها تتلقى رسائل معادية لأنها لا ترتدي الحجاب بطريقة صحيحة من وجهة نظرهم.

وتقول سامان أنها دائما تحب الموضة، وأنها تدير مدونة الموضة لأنها تريد أن ترتدي الحجاب بثقة واحترام، وليس فقط ارتدائه.

وعن مدونتها تقول أنها بدأت في ارتداء الحجاب عام 2005 وظلت تبحث عن فيديوهات طوال ثلاث سنوات عن طرق مختلفة لارتداء الحجاب دون جدوى. ثم بدأت في وضع صورها على الفيسبوك وكان لذلك ردود أفعال جيدة، ثم بدأت في عام 2011 في وضع مقاطع الفيديو الخاصة بطرق ربط الحجاب على الفيسبوك وانستجرام واليوتيوب.

وعن ردود الأفعال على مدونتها تقول أن منها الجيد والسيء، إذ أن بعض التعليقات تقول أن هذه ليست الطريقة الإسلامية الصحيحة وأنها ستُلقى في النار لأنها تضع مساحيق التجميل أيضا.

وتقول أنها في البداية تشعر بالغضب ويزول هذا الغضب بعد التنفس بعمق، ثم تهدأ وترد بطريقة إيجابية، وبعد ذلك يعود هؤلاء ويعتذرون عما بدر منهم من تعليق سيء. وتضيف سامان أن متابعيها الجيدين يؤيدونها مما يجعلها لا تحتاج للرد.

وعادة تقوم سامان بحذف التعليقات السيئة منعا للمجادلات على صفحاتها، ولكن هذا لا يمنع من حالة الجدل التي تثيرها فيديوهات الحجاب حتى عند غير المسلمين والذين ينظرون إليه كنوع من الاضطهاد للمرأة المسلمة.