دولتشي أند جابانا ترفع شعار القصص الخيالية في مجموعتها لخريف/ شتاء 2016

قدمت دار أزياء دولتشي أند جابانا أمس الأحد مجموعتها لخريف/ شتاء 2016 في اليوم الأخير لأسبوع الموضة في ميلانو، وكان في إطار عالم من الخيال وقصص الأطفال الخيالية.

وقد عززت خلفية المسرح مشهد الحكايات الخيالية بيقطين ضخم وعربة ذهبية كبيرة في نهاية ممر العرض.

وقدمت كل عارضة أزياء تصميما غريبا بما في ذلك فساتين مطبوع عليها دمى الدببة والخدم الراقص والمرايا السحرية وزهور الحدائق وحتى التفاح الأحمر المستوحى من تفاح سنووايت المسموم.

وظهرت أميرات ديزني من سندريلا وسنووايت وأليس بتصميمات عصرية مختلفة، وحتى ساعة سندريلا والتي تنذر بحلول منتصف الليل كانت على حقيبة اليد.

وظهرت سنووايت بفساتين مطبوع عليها الأقزام السبعة والتفاح المسموم.

وظهر تأثير المرايا السحرية في فساتين مغطاة بالكامل بمرايا الفسيفساء.

كما ظهرت فساتين لسندريلا منها ما كان مطبوع عليها فئران مزينة بالترتر وهي تمسك بإبر الخياطة، وأخرى عليها طيور تمسك بالإبر في مناقيرها.

وفي نهاية العرض دخلت جميع العارضات مرة واحدة بفساتين قصيرة مطرزة متشابهة بألوان الموسم من أحمر وفضي ووردي.

وعلى موقع دار الأزياء كتب مصمما الأزياء ستيفانو جابانا ودومينكو دولتشي "...وعاشا في سعادة للأبد" كما لو كانت هذه المجموعة هي النهاية السعيدة لحكاية خيالية، تماما مثلما كانت الحكاية في أحلامنا كأطفال.