نيجيرية تخصص صفحة على انستجرام لباربي بالحجاب

وجد مستخدمو انستجرام صفحة على الموقع خاصة بأزياء المحجبات ولكن على الدمية باربي!

وهذه الصفحة أنشأتها حنيفة آدم وهي نيجيرية مسلمة تبلغ من العمر 24 عاما. وقامت حنيفة بعرض أزياء المحجبات بشكل لم يُر من قبل على الدمية باربي. وهي التي تحيك الثياب المناسبة لباربي بنفسها في المنزل.

وقالت حنيفة أنها استوحت ملابس باربي من الثياب اليومية العادية للفتاة المحجبة. وأضافت أنها في البداية أنشأت الصفحة لإبداعاتها الخاصة، ولكنها تأمل في أن تؤثر صفحتها في رفع الوعي الإيجابي.

واستطردت قائلة أنها تريد أن تؤثر صفحتها على الطفلة المسلمة، بوجود دمية تشبهها، وتمثل ثقافتها وخلفيتها الدينية. وفي النهاية ستشكل إحساسا قيما وستجعلها أكثر ثقة بنفسها مما سيؤدي إلى تقدير ذاتها وطريقة ملابسها المحتشمة وتربيتها المحافظة.

وقالت حنيفة أن الحجاب بالنسبة لها يعني الاحتشام وهذه هي هويتها الفريدة، فالحجاب تاج على رأسها ويمثل إرادتها الخاصة في الطريقة التي تريد أن يراها بها الآخرين، بالإضافة إلى أنه واجب ديني.

وإلى أولئك الذين يتساءلون عم إذا كان متاحا شراء ملابس لعرائسهم، فإن حنيفة تقول أنها تعمل على ذلك وستكون الملابس متاحة للبيع قريبا.