15 حقيقة عن محبي القيلولة

1- عندما يريد محب النوم أن ينام، فهذا يعني أنه سينام، ويصبح فجأة أخذ القيلولة هو كل ما يفكر به.

2- وحتى لو لم يستطع الوصول للأريكة أو السرير فهذا لن يمنعه من النوم.

3- وعندما يسأله شخص ما عن الذي سيفعله في عطلة نهاية الأسبوع، فلديه إجابة واحدة أساسية، هي النوم.

4- القيلولة لـ20 دقيقة ستجعله يشعر بالنشاط كما لو شرب عشر مشروبات للطاقة.

5- ولكن قيلولته لساعتين ستجعله يشعر بالسعادة، إذ لا يوجد جدول أعمال ولا توجد قواعد.

6- وليس هناك ما هو أفضل من أخذ قيلولة دون الحاجة إلى ضبط المنبه.

7- وبالعكس، ليس هناك ما هو أسوأ من الاستيقاظ في منتصف قيلولة طويلة ممتعة.

8- لديه مكان مفضل لأخذ القيلولة، سواء أكان السرير أو الأريكة أو غيرها.

9- كما أن لديه روتينا معينا للقيلولة، كالتغطي بغطاء معين، أو ارتداء ملابس معينة.

10- إذا كان يتصرف بنزق أو انفعال، فإن أصدقائه سيعرفون أن ما يحتاجه هو النوم.

11- ومن الأفضل إذا كانوا سينامون هم أيضا.

12- أحيانا قد يأخذ محب النوم قيلولة جيدة، ومع ذلك يستيقظ مضطربا.

13- إذا أدرك محب النوم أن لا وقت لديه لأخذ قيلولة، فإن يومه يصبح سيئا.

14- عندما يقول له شخص ما أنه لا يحب القيلولة لأنها مضيعة للوقت، فإنه ينظر إليه باستنكار.

15- وأخيرا، القيلولة هي مفتاح سعادته.