دار أزياء دولتشي أند جابانا تطلق مجموعتها الأولى الراقية للعباءة والحجاب

أطلقت دار أزياء دولتشي أند جابانا الإيطالية الشهيرة بأزيائها الراقية الضيقة، مجموعة جديدة من الأزياء المخصصة لعملائها المسلمين الأكثر احتشاما.

وقد ظهر خط الإنتاج الأول للشركة الخاص بالعباءة والحجاب بشكل حصري على موقع style.com باللغة العربية يوم الأحد الماضي.

ووصفت كاترينا مينث، المحررة في موقع ستايل بالعربية، مجموعة العباءة والحجاب بأنها محايدة باللونين الأسود والبيج بشكل رئيسي بأقمشة ستان وجورجيت شفاف مع تفاصيل كثيرة للدانتيل على الأطراف.

ولكن كان رد فعل بعض الأشخاص في عالم الموضة المحتشمة على هذه المجموعة متحفظا.

فقد رحبت ماهم تشودري المؤسس المشارك لموقع ليباس للموضة بهذه المجموعة قائلة، أن هذا إقرارا بالأذواق الأكثر احتشاما من مثل هذه الدار الكبيرة للأزياء.

وأضافت ماهم أنها مؤمنة بأن الاحتشام هو أكثر من مجرد رداء، وقد وصف موقع ليباس في مدونته الإطار الجديد للاحتشام بأنه "اقتران التواضع الطبيعي مع الاستهلاك المنشود". وهو ما يتضمن شراء الملابس بأسعار معتدلة للعاملين والذين يعمل الكثير منهم في مصانع خطرة موجودة في الدول الإسلامية.

وقالت ماهم أنها تقدّر خط الانتاج الجديد، وأنها تعتقد أن هذا الإقرار جيد، ولكنها تعرف أنهم لا يفعلون ذلك لإظهار التضامن مع المجتمع المسلم. فهي مجرد خطوة عمل وهي خطوة جيدة.

وخط الإنتاج هذا يتبع شركات أخرى تستهدف المرأة المسلمة التي ترتدي الحجاب.

فقد عينت شركة اتش أند إم أول موديل ترتدي حجاب في سبتمبر الماضي. كما أطلقت شركة دي كيه إن واي مجموعة أزياء لرمضان في يوليو 2014.

وقد أتبعتها الكثير من الشركات الأخرى بخطوطها الخاصة برمضان.