تلميذ يقوم بحرق مدرسته بقنبلة "مولوتوف" .. والخسائر تصل إلى مليون دولار

قام بحرق المدرسة بمفرده دون الإستعانة بأحد

قام أحد التلاميذ بإلقاء قنبلة "مولوتوف" على مدرسة بمدينة لوس انجلوس بولاية كاليفورنيا الأمريكية، واندلعت نيران الحريق في كل المدرسة .

وقدر الخبراء الأضرار التي نتجت عن الحريق بمليون دولار، وتشير تقارير شرطة المدينة الى ان العملية خطط لها ونفذها التلميذ (17 سنة) بنفسه دون ان يشاركه فيها احد، حيث عاد الى المدرسة في منتصف الليل ورمى "القنبلة" الحارقة عبر نافذة غرفة الادارة، ولم يصب أحد بأذى لأن العملية وقعت ليلا.

وقد اعتقل منفذ العملية بسرعة، ولكن الشرطة افرجت عنه مؤقتا بعد التحقيق معه لصغر سنه. ولا تزال التحقيقات جارية لمعرفة دوافع الجريمة.