عجوز لكنه اكثر شباباً وحيوية من كثير من الشباب

ما ان سمع نغمات الموسيقى الراقصة حتى دبت الحيوية فيه فجأة فرمى عكازيه وبدأ الرقص بكل نشاط وسعادة

عجوز لكنه اكثر شباباً وحيوية من كثير من الشباب

ما ان سمع ايقاع الموسيقى حتى دب فيه النشاط فجأة ورمى عكازيه وابتدأ رقص رائع

‎Posted by ‎حاجة.توب‎ on‎ 29 نوفمبر، 2015

وكأنه يوم عطلة من كل الاوجاع والاحزان حتى من عكازيه , فاليوم كل شيء ممكن