صور صادمة توضح مايمكن ان يفعله ارتفاع منسوب مياه البحر في بعض مدن العالم

والمتسبب بهذا هو ارتفاع درجات حرارة الارض

ان ارتفاع درجة حرارة الارض بضع درجات يمكن ان يشكل فرقاً مهولا على مستوى مدن العالم اجمع

وفقاً لدراسات جديدة قامت بها "Climate Central" وهي مؤسسة علمية اخبارية غير ربحية, "ان الفروقات التي يمكن ان تحدث بسبب تغيير المناخر بارتفاعه 2 درجة مئوية علمياً اصبح شبه مؤكد بناءً على اراء العديد من العلماء ومن الممكن ان تصل باعلى تقدير الى 4 درجات", كافية لوضع اجزاء من مدن العالم تحت الماء.

وبناءً على هذه المعطيات العلمية قام الفنان نيكولاي لام وبمساعدة "Climate Central" بعمل بعض الصور التوضيحية ليبين لنا ماهية تلك السيناريوهات الكارثية المحتملة التي قد تحدث خلال القرن القادم بسبب ارتفاع درجات حرارة الارض. 

لندن, انجلترا.. عند ارتفاع الحرارة درجتين مئويتين , جسر ويستمنستر , بدأت المياة بالاقتراب منه بعض الشيء ولكن بقية المدينة هي فعلا في ورطة.

ولكن عند الارتفاع بدرجات الحرارة عند 4 درجات فان لندن ستصبح اشبه بالبندقية "فينيسيا"

سيدني, استراليا.. دار الاوبرا الشهيرة وابراج الميناء, عند ارتفاع الحرارة بمقدار درجتين مئويتين

ولكن اذا زاد الارتفاع الى اربع درجات هذا ما قد يحصل.

ريو ديجانيرو, البرازيل .. لا تغييرات كبيرة عند الارتفاع درجتين مئويتين على الاقل في هذا الجزء من المدينة

ولكن كل هذا سيتبدل عندما يرتفع منسوب مياه البحر بسبب ارتفاع الحرارة اربع درجات.

مومباي, الهند .. تكافح هذه المنطقة الفقيرة بالفعل بسبب الارتفاعات المتواضعة لدرجات الحرارة

ولكن بزيادة درجتين اخريين سوف تمحي كل شيء هناك

شنغهاي, الصين .. المدينة الساحلية ترى الفيضانات مع زيادة درجتين في حرارة الارض

وستصبح الفيضانات اعلى واكثر مع زيادة درجات الحرارة 4 درجات

مدينة نيويورك, نيويورك الولايات المتحدة الامريكية.. وعلى الرغم من جلوسه في منتصف جزيرة, يبقى ثور وول ستريت آمن عند ارتفاع الحرارة درجتين

لكن الثور واغلب بقية المدينة هم تحت الماء عند ارتفاع الحرارة 4 درجات

ديربان, جنوب افريقيا .. اذا كانت تبدو الامور تحت السيطرة عند الارتفاع درجتين مئويتين ...

على الاغلب لن تكون كذلك في حال وصل الارتفاع لـ 4 درجات