عاصفة شمسية تضرب سطح المريخ

منذ أيام نشرت ناسا فيديو قامت بالتقاطه مركبة الفضاء مافن، والذي يظهر عاصفة شمسية تضرب سطح المريخ، وقامت باستخدام تقنية المحاكاة للأيونات الهاربة من على سطحه، لرصد سرعة واتجاه هذه الأيونات لدراستها.

ويعتقد العلماء أن المريخ كان في الماضي دافئا وأكثر رطوبة، بالرغم من أنه الآن باردا وقاحلا. ويقولون أن فقدان الغلاف الجوي للمريخ ربما كان سببا في هذا التغيير المأساوي، ويعد السبب الرئيسي لهذا من وجهة نظرهم هي العواصف الشمسية، ولهذا تعتبر دراسة هذه العواصف هامة لتعزيز هذه الفرضية.