فودافون تعلن عن سرقة بيانات 2000 من العملاء

أعلنت شركة فودافون العملاقة للاتصالات أن 1827 عميلا من عملائها في بريطانيا معرضون للاحتيال بعد حصول لصوص على بياناتهم الشخصية، حيث استخدم اللصوص بيانات عملاء حصلوا عليها من "مصدر غير معروف" لدخول حسابات شخصية بين يومي الأربعاء والخميس، بحسب فودافون.

وأوضحت الشركة أن اللصوص حصلوا بشكل مبدئي على أسماء العملاء، الذين تعرضت حساباتهم الشخصية للانتهاك، وكذلك أرقام هواتفهم المحمولة وبعض بياناتهم البنكية.

وبحسب فودافون، لا يمكن استخدام هذه البيانات في الوصول إلى الحسابات البنكية لأصحابها، لكن يمكن استخدامها في محاولة الاحتيال على العملاء.

وبالرغم من هذا، أصرت فودافون على أن نظامها لم يتعرض للاختراق، وأن البروتوكلات الأمنية الخاصة بها "فعالة بصفة رئيسية"، وأغلقت فودافون الحسابات التي تم دخولها وأخطرت البنوك المعنية بالأمر، حسبما صرح متحدث باسم الشركة.

ويأتي هذا بعد نحو أسبوع من تعرض شركة "توك توك" في بريطانيا لهجوم الكتروني قد يكون أسفر عن كشف بيانات شخصية وبنكية لعملاء.