أول كفيف يصعد إلى مدينة ماتشو بيتشو الأثرية في 13 ساعة فقط

استطاع دان برلين أن يقطع طريق شعب الأنكا إلى مدينة ماتشو بيتشو في بيرو، والتي تعني بلغة الأنكا قمة الجبل القديمة وتعدها اليونسكو إحدى عجائب الدنيا السبع الجديدة، في 13 ساعة فقط، ليكون أول كفيف في العالم يجتاز 26 ميلا مشيا على الأقدام في يوم واحد.

دان، الذي فقد بصره تدريجيا على مدار عشرين عاما حتى فقده تماما وهو في بداية الثلاثينيات، لمرض نادر في اضطراب العين، يبلغ الآن 45 عاما متزوج ولديه ولدان ويعيش في كلورادو الأمريكية، وأصبحت هوايته المفضلة هي السفر مشيا على الأقدام، مع فريقه المغامر الذي يضم ثلاثة رياضيين آخرين.

وخلافا لصعوده ماتشو بيتشو فقد قام مع فريقه منذ فقد بصره بخوض تسع ماراثونات وأكمل مرحلتين من سباق جري ثلاثي، كما عبر وادي الجراند كانيون في أريزونا الأمريكية وعاد منه دون توقف، ليكون أول رياضي كفيف يفعل ذلك.

ويشرح دان أنه عندما تسير في الظلام وأنت لا ترى خطوتك المقبلة ولا تعرف ما الذي أمامك وعليك أن تخطو هذه الخطوة، فهنا يأتي دور قوة الفريق الذي تثق به.

وبالطبع شكر زوجته وولديه على مآزرتهم له وتشجيعه، منذ بداية هوايته وحتى الآن.

وعندما سئل لماذا تسافر وأنت كفيف، كان رده أنه يحب تجربة ثقافة المكان والطعام، كما أن الآخرين لم يعتادوا رؤية كفيف أو عاجز يسافر مشيا على الأقدام، ولهذا فهو يتحدى إدراك هؤلاء الأشخاص في مختلف الدول.

وأضاف أنه عندما أدرك أنه لن يعيش حياة طبيعية، فرأى أنه لا مانع من خوض المخاطر. فإذا كان العمى يعني العجز فإنه لا يعني عدم الحياة، وأن عليه ألا يكون سلبيا تجاه متغيرات الحياة، ولذا حاول أن لا يستسلم للسلبية.

وينهي دان حديثه بنتيجة تجربته والتي ينصح بها الآخرين: حاول ألا تضع حدودا لنفسك أو تسمح للآخرين بفرض حدودهم عليك، انطلق وجرب أشياء جديدة وعش حياتك كما تريد.