18 مشكلة "فقط الاشخاص اللي بتاكل ضوافرها" همّ اللي حيفهموها

لو كنت من الناس اللي بتاكل ضوافرها عادة يبقى الموضوع مخصوص علشانك.

1- الجواب على "من امتى وانت بتاكل ضوافرك"؟ هو, "طول عمري"

2- المشكلة انك بتعمل الحركة دي لا شعورياً وانت مش دريان.

3- بتبقى محتاج مراقب معاك ينقذ الباقي من ضوافرك قبل مانت تخلص عليهم كلهم.

4- دا احساسك اول ما بتنفرد بضوافرك.

5- انت طبعاً عارف الحاجات دي وعارف طعمها كويس جداً.

6- بيبقى طعمها عامل زي ... كده

7- لحد ما بعد فترة تتعود على طعمها ويبقى مقبول.

8- ولمّ بيبقى في حرف ضافر ظاهر عندك او حتت جلد ناشفة بتبقى هتتجنن وتقرقضه.

9- وزي ما كل الناس عارفة انك ممكن تجيلك عدوى من اكل الضوافر , بس وايه يعني.

10- في بعض الاحيان ممكن صوابعك تنزف شوية دم, انما الموضوع مش مؤلم اوي يعني.

11- شكل الضوافر بتبقى تقريباً شبه دي...

بس لو عرفت تمسك نفسك وتتعالج هيتغير الوضع دا تماماً.

12- دي نفس الايدين اللي في الصورة اللي فاتت بعد 24 اسبوع من الصبر والعلاج.

13- احياناً بتبقى مش فاهم الناس دي ازاي بتطول ضافرها بشكل كافي يخليهم يعملو الحاجات الحلوة دي.

14- لازم يبقى عندك بدائل او حلول لمّ تحب تهرش, لان طبعاً مش عندك ضوافر تعرف تهرش بيها.

15- فتح العلبة هيبقى عذاب بالنسبه ليك, محتاج ملعقة, سكينه اول اي حاجه بطرف رفيع يساعدك في الحالات دي.

16- لازم تبذل اكبر مجهود للتركيز عشان ماتسرحش في وسط اجتماع الشغل وتبتدي تاكل ضوافرك ويبقى شكلك مش طبيعي.

17- وانك تبطل وخلاص مش بالسهوله دي ابدا .

18- والحلول المطروحة كلها مش عمليه ومالهاش داعي اساساً.

19- في ناس بقى ممكن تقترح عليك التنويم المغناطيسي وناس تقولك شعوزه وسحر وحاجات من دي.

مجرد التفكير بكده ممكن يخليك تاكل صوابعك مش بس ضوافرك.

وعلى ايه كا دا.

20- على الاقل انت عمرك ماحتعرف تجرح حد, بالمعنى الحرفي.