19 مكاناً يعد الاكثر غرابة على وجه الارض

اذا كنت من هواة السفر وإكتشاف الاماكن الغريبة, اذاً يجب أن تشاهد هذه.

سالار دي أويوني- بوليفيا

أكبر مجمع ملح في العالم يقع في مرتفعات ألتيبلانو جنوب غرب بوليفيا، خلال موسم الأمطار يتحول هذا المسطح الشاسع من الملح ليصبح أكبر مرآة في العالم

جبال تيانزي- الصين

معظمنا شاهد فيلم أفاتار ، ومعظم من شاهده قد تأثر بروعة مناظره الخلابة، خاصة بهذه الجبال الفريدة الشاهقة والغريبة للغاية.

شكلت تحت الماء قبل 380 مليون سنة، وتصل معظم هذه الأعمدة إلى ارتفاع 4 آلاف قدم فوق سطح البحر

حراس القطب الشمالي- فنلندا

حراس القطب الشمالي هم في الواقع أشجار عملاقة تغطيها الثلوج بالكامل دون إظهار أي ملامح تشير إلى كونها شجرة ،يحدث هذا المنظر الغريب في فصل الشتاء، حيث تتراوح درجات الحرارة من -40 إلى -15 درجة مئوية.

كهف قصبة الناي -الصين

يعتبر هذا الكهف من أجمل وأضخم الكهوف الكرستالية وأكثرها إثارة في مدينة جويلين ، يبلغ مساحته 240م ، يرجع إلى 1200 سنة، ويعتبر من أشهر المعالم السياحية بالصين

سكافتافيل كهف الثلج- أيسلندا

هذا الكهف الفريد يقع على البحيرة المجمدة من نهر سفينافيلسجوكول فى منطقة سكافتافيل فى أيسلندا.

الفقاعات المعباة بالثلج بإحكام أهم ما يميزه، والتي لا تعكس إلا اللون الأزرق، تعطي الثلج مظهراً فريد.

وادي الظباء كانيون – الولايات المتحدة الامريكية

تشكَّلَ الوادي عبر آلاف السنين بفعل السيول التي جعلته بهذا العمق والضيق، وتتسب حركة الشمس في انعكاس أشعة الشمس على الجدران  بزوايا متغيرة ،مما يخلق عرض مذهل من الألوان والظلال.

بحر النجوم- جزر المالديف

تلمع شواطئ جزيرة فادهو بالمالديف كل ليلة، بسبب الأعشاب البحرية على هذه الشواطئ، حيث ان تركيباتها البيولوجية تسبب توهجاً وإضاءة خرافية تزين المكان.

الينابيع الساخنة – يلوستون

المنشورية الكبرى واحدة من الينابيع الملونة في يلوستون، التي يزروها الملايين سنوياً.

تعتبر من أكبر الينابيع الساخنة في الولايات المتحدة، هذه الألوان التي تتراوح بين الأزرق والأحمر هى نتيجة ميكروبات صباغية تنشط في المياه الساخنة، وتنمو على حواف المياه الغنية بالمعادن.

الوادي الميت –نامبيا

هذه الصورة ليست لوحة مرسومة كما تعتقد، هى صورة حقيقية للوادي الميت في نامبيا، حيث لا يوجد بها حياة لإفتقارها المياه وكافة العوامل الأخرى، هذه المنطقة مكونة من الملح و الطين تحيط بها الكثبان الرملية العالية.

سقطرى –اليمن

تقع جزيرة سقطرى فى جنوب اليمن، وتلقب بالجزيرة العذراء ، كما تعد من أكبر المحميات الطبيعية وأكثرها تنوعا في العالم،حيث تمتلك ثلث نباتات كوكب الأرض، وتشتهر بوفرة النباتات النادرة فيها ، ومن أشهرها شجرة دم التنين التي تشبه المظلة.

نفق الحب- أوكرانيا

كان قديماً عبارة عن خط للسكك الحديدية، ولكن مع مرور الوقت حولته الطبيعية لهذا المنظر الرائع، أصبح مكان رومانسي يرتاده آلاف الزوار لروعته.

بحيرة هيلير- أستراليا

ويعتقد أن اللون الوردي لهذه البحيرة نتيجة لصبغها من قبل الطحالب والبكتيريا التي في الماء، على الرغم من كونها غريبة، إلا انها ليست لها أي آثار ضارة على البشر أو الحيوانات البرية المحلية.

الجسر العملاق- أيرلندا الشمالية

تكونت هذه الاعمدة منذ 60 مليون سنة تقريبا ، نتيجة لتعرض المنطقة لنشاط بركاني كثيف ، التي شكلت هضبة واسعة من الحمم البركانية.

في عام 1987 اعلنت منظمة اليونسكو هذه المنطقة موقع من مواقع التراث العالمي، ومن وقتها أصبحت مكان سياحي يرتاده الملايين من كافة انحاء العالم.

شلال تحت الماء -جزيرة موريشيوس

قد يبدو لك للوهلة الأولى انه شلال مياه ينحدر نحو البحر، لكن في الحقيقة هى خدعة بصرية والسبب هو تيارات المحيط القوية التي تدفع الرمال من الشاطيء نحو البحر، فيبدو المنظر وكأن هناك شلال مياه يسقط في البحر !

جبل رورايما- أمريكا الجنوبية

الجبل المنضدة نسبة إلى سطحه العريض الذي يشبه المنضدة، يعتبر من أعلى قمم الجبال في العالم، هو من أقدم الجبال على الأرض، حيث يعود لمليارات السنين، وبفضل الأمطار اليومية توجد شلالات من كل نواحي الجبل، والتي تعتبر أعلى شلالات في العالم.

جزيرة اوجاشيما – اليابان

جزيرة بركانية تقع على بعد 200 ميل قبالة سواحل طوكيو، لن تصدق ان الجزيرة على فوهة بركان صغير !! والأسوأ من ذلك ان هناك من يسكنها رغم كم الخطر الذي بها !

كهف فينجال- اسكتلندا

يتكون هذا الكهف من أعمدة البازلت الناتجة عن بركان قديم، ويطلق عليه البعض الكهف الموسيقي بسبب الأصوات التي يصدرها عند تلاطم الموج بالجدران وكأنها مقطوعات موسيقية غاية في الروعة.

منجم نايكا – المكسيك

يوجد أكبر وأضخم كريستال في العالم في كهف بجنوب تشيواوا في المكسيك، حيث يصل حجم القطعة الواحدة إلى 11م، وتزن عدة أطنان، والغريب انها اكتشفت وسط الألغام !

عين أفريقيا-موريتانيا

هي عبارة عن حفرة عميقة بشمال موريتانيا، تعد واحدة من أغرب الأماكن وأكثرها غموضاً ، يبلغ قطرها تقريبا 35 كيلومتر،وتعتبر من أهم المعالم الجيولوجية في موريتانيا.

بحيرة وادي النطرون- تنزانيا

تمتلك هذه البحيرة الحمراء نسبة عالية من الملح، مما يؤدي إلى نشاط البكتيريا التي تقوم بإنتاج هذه الصبغة الحمراء، كما وجد العلماء الكثير من الحيوانات والطيور المتحجرة بها، وحتى الآن لا يزال السبب مجهول، ولكن التفسير الوحيد لهذه الظاهرة هو شدة ملوحة المياه.