"شارع سمسم" يضيف الدمية "زاري" الأفغانية إلى برنامجه

الدمية "زاري" هي أول دمية أفغانية في تاريخ البرنامج

قدم برنامج الأطفال التليفزيوني الشهير "شارع سمسم" شخصية جديدة، وهي الطفلة زاري الأفغانية والتي تبلغ من العمر ست سنوات .

واسم "زاري" يعني "وميض" بلغتي الداري والباشتو وهما اللغتان الرئيسيتان في أفغانستان، ومهمة "زاري" دعم تمكين المرأة في المجتمع.

وقد ظهرت "زاري" لأول مرة في البرنامج يوم الخميس الماضي.

وهذا البرنامج يقدم لأطفال ما قبل المدرسة وتموله وزارة الخارجية الأمريكية، وهو أكثر برنامج تليفزيوني يشاهده الأطفال في البلاد.

وقال المسئولون عن البرنامج أن "زاري" سترتدي كلا من الملابس التقليدية وغير الرسمية على حد سواء، كما سترتدي الحجاب عند الحاجة.

وقالت شيري ويست نائب الرئيس التنفيذي للتأثير العالمي والعمل الخيري لرويترز، أنه من المؤثر جدا أن تكون أول دمية أفغانية فتاة.

"وأفضل شيء في "زاري" هو أنها نموذج للفتيات الصغيرات اللاتي يتطلعن للذهاب للمدرسة والحلم بممارسة مهنة معينة".

وبالإضافة لضغطها من أجل حقوق الفتيات، فإن "زاري" تستعد للظهور في قطاعات الصحة والتدريبات الرياضية والسعادة، وفي إحدى الحلقات قابلت "زاري" طبيبا لتعرف منه كيف يمكنها أن تصبح طبيبة.

وقالت شيري أن البرنامج عقد شراكة مع وزارة التعليم الأفغانية للمساهمة في صياغة الشخصية بتفتيح المدارك حول أهمية تعليم الفتيات.

وأضافت شيري أن مهمة البث القوي واختيار "زاري" كنموذج هو الوصول للأطفال والآباء الذين ربما لا يصلهم محتوى تعليمي آخر.